الصحة تؤكد عدم رصد أى حالات مصابة بالالتهاب السحائى الوبائى 

وزارة الصحة

نفت وزارة الصحة ما تم تداوله ببعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي عن إصابة تلميذين في محافظة القليوبية بمرض الالتهاب السحائي الوبائي، مؤكدة عدم رصد أي حالات مصابة بالالتهاب السحائي الوبائي بين تلاميذ المحافظة أو محافظات الجمهورية المختلفة.

وقال الدكتور خالد مجاهد مستشار وزير الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة - في بيان الثلاثاء - إنه فور ورود بلاغ يفيد بالاشتباه في إصابة تلميذين بمرض الالتهاب السحائي الوبائي في مدرستين بالمرحلة الابتدائية بمحافظة القليوبية، وجهت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، بتشكيل فريق من قطاع الطب الوقائي لتقصي الواقعة والوقوف على حقيقة الأمر.

وأكد المتحدث ، أنه تبين أن الحالتين إحداهما كانت تعاني من ارتفاع درجات الحرارة وتشنجات، والأخرى ارتفاع درجة حرارة فقط.. مشيرًا إلى أن إحدى الحالتين توفيت بعد تشخيص إصابتها بتسمم ميكروبي بالدم، وتوفيت الحالة الأخرى نتيجة توقف عضلة القلب وهبوط حاد في الدورة الدموية ولم يثبت إصابتهما بمرض الالتهاب السحائي الوبائي.

وأوضح مجاهد مجددا عدم رصد أي حالات مصابة بأمراض معدية وبائية بالمدارس على مستوى محافظات الجمهورية، مشيرًا إلى أن وزارة الصحة والسكان كانت قد أعلنت أن مصر ليست من دول الحزام الإفريقي لمرض الالتهاب السحائي الوبائي حسب تصنيف منظمة الصحة العالمية.

من جانبه أشار الدكتور علاء عيد، رئيس قطاع الطب الوقائي، إلى أن هناك طفلة أخرى محتجزة بالعناية المركزة بمستشفى حميات بنها، وذلك منذ الثاني من شهر ديسمبر الجاري ، مؤكدًا أنه تم إجراء التحاليل والفحوصات اللازمة واتخاذ الإجراءات الوقائية كافة، وجاء تشخيصها باشتباه التهاب بالمخ وليس التهاب سحائي.

وأوضح أن الحالة تتلقى الرعاية اللازمة داخل المستشفى، كما تم رفع تقرير كامل بالحالة للدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة وبدورها وجهت بتوفير كافة الرعاية الطبية اللازمة لها.

وأكد عدم وجود أي حالات التهاب سحائي بمحافظة القليوبية، أو أي محافظات أخرى..مشيرًا إلى وجود برنامج الترصد الوبائي المعملي والذى يعمل على مدار 24 ساعة "البرنامج القومي لترصد الأمراض المعدية" بالإضافة إلى البرنامج القومي الموسع للتطعيمات الإجبارية لطلاب المدارس ( أولى حضانة – أولى ابتدائي – أولى إعدادي – أولى ثانوي)، بالإضافة إلى تطعيم المسافرين إلى الدول المتوطن بها المرض والمسافرين للحج والعمرة والفئات المستهدفة وذلك لمنع انتشار المرض في مصر.

ونوه بأنه تم عمل التوعية اللازمة بالمدارس، كما تم التنبيه على إدارات المدارس بضرورة الإبلاغ الفوري عن أي حالة يشتبه باصابتها بأي أمراض معدية، مشددًا على ضرورة الحفاظ على النظافة العامة للمدرسة.

وتهيب وزارة الصحة والسكان بوسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، تحري الدقة والموضوعية في نشر الأخبار، والتواصل مع الجهات المعنية بالوزارة للتأكد قبل نشر معلومات لا تستند إلى حقائق وتؤدى إلى إثارة الخوف والقلق بين المواطنين.

المصدر : أ ش أ

التعليقات